The Official Hezbollah Watch℠ Facebook Page
بسم الله الرحمن الرحيم
أهلا وسهلا بكم في المؤسسة الإسلامية لمكافحة الإرهاب™
Welcome to The Islamic Counterterrorism Institute™ (ICI)

Talk:Rafic Labboun

From The Islamic Counterterrorism Institute

Jump to: navigation, search

"حزب الله" يزوّر الجوازات والتأشيرات وإجازات القيادة والشهادات الجامعية

كشف تقرير استخباري ألماني النقاب أمس الخميس عن ان "حزب الله" في لبنان "يتملك أحد اهم الفروع في بنيانه الأمني لعمليات تزوير جوازات السفر والشهادات الجامعية واجازات سوق السيارات واخراجات القيود" معقبا بذلك على المعلومات المصرية المتعلقة بشبكة الحزب حول "اكتشاف وثائق مزورة مع سامي شهاب رئيس الشبكة وعدد من عناصرها بما فيها جوازات سفر وشهادات رسمية تسلمتها النيابة العامة في القاهرة من اسرة هذا الاخير واسمه الحقيقي محمد يوسف أحمد منصور من لبنان لتوكيل المحامي منتصر الزيات للدفاع عنه".

وذكر التقرير الذي اطلعت "السياسة" على بعض ما ورد فيه في لندن "انها ليست المرة الاولى الذي يشتبه فيها بمجموعات من "حزب الله" تحمل وثائق سفر مزورة او اجازات سوق وشهادات جامعية, فهناك الكثير من الدول مثل المانيا وبريطانيا والباراغواي ودول عربية اخرى وكندا واستراليا عثرت لدى بعض المقيمين على اراضيها بطرق مشروعة او غير مشروعة من منتسبين الى "حزب الله او مؤيدين له على وثائق مزورة كان بينها تأشيرات دخول الى بعضها زورها الحزب".

واضاف التقرير ان ثلاثة من عناصر حزب الله اعتقلوا قبل اعوام على الحدود في الباراغواي, "عثر معهم على جوازات" سفر ايطالية ومصرية ومغربية وشهادات مزيفة تزعم انهم محام ومهندسان".

ونقل التقرير عن معلومات استقاها من بيروت تأكيدها ان "حزب الله" "يمتلك معدات متطورة جدا للتزوير مثل المطابع والات فرز الالوان والناسخات الدقيقة يشرف عليها متخصصون في الحزب تدربوا في اكثر من دولة وكذلك على ايدي خبراء في الاستخبارات الايرانية التي تعتمد عمليات تزوير الوثائق في خططها على أوسع نطاق".

وأماط التقرير اللثام عن ان الحكومة اللبنانية وحكومات اخرى "اضطرت في مطلع الالفية الثالثة الى اجراء تغييرات جذرية في جوازات سفرها واستبدلتها بجوازات دخلت فيها عناصر الكترونية وما شابه, بعدها تعرضت بعض السفارات اللبنانية في الخارج الى عمليات سطو لسرقة مئات جوازات السفر غير المستعملة التي تكون عادة تحت اشراف السفراء انفسهم وقد تبين من التحقيقات ان بعض هذه الجوازات حسب تسلسل ارقامها وجدت مع موقوفين من "حزب الله" في اكثر من بلد اجنبي أو عربي, كما تشك السلطات اللبنانية في ان موظفين وربما ديبلوماسيين في سفاراتها تلك كانت متواطئة مع الحزب في عمليات نقل هذه الجوازات الى عناصره".

وأضاف التقرير »ان الشرطة الالمانية التي اقتحمت في تسعينات القرن الماضي عددا من الشقق في بعض مدنها الرئيسية بعد اكتشافها خلايا لحزب الله فيها, اثر معلومات دقيقة تلقتها من الموساد الاسرائيلي, عثرت في احدى تلك الشقق على أكثر من اربعين جواز سفر لبنانيا جديدا غير مستعمل وصالحا للاستخدام تبين في ما بعد انها مسروقة من بعض السفارات اللبنانية في الشرق الأوسط".


السياسة الكويتية

2009-04-24

Personal tools
miscellaneous
Help
Advertisement